كاوا رشيد لفرانس برس : ان “هدف مسيرتنا هنا امام المحكمة الجنائية الدولية هو ممارسة الضغط على النظام

اعلنت منظمات حقوقية وقانونيون سوريون انهم طلبوا رسميا الثلاثاء من مدعي المحكمة الجنائية الدولية اجراء “تحليل اولي” للوضع في سوريا، مؤكدين ان النظام السوري ارتكب جرائم ضد الانسانية.